الخميس، 17 أغسطس، 2006

وجهة نظر في الامتحان “السهل”!!

في الوقت الذي أخذ يقترب فيه موعد الامتحان الموحد الجهوي للثالثة اعدادي لهذه السنة و الذي سيحين أوانه بعد أقل من شهر ، لم يتردد بعض التلاميذ في كتابة تعليقات "طريفة" و "عفوية" على هذه المدونة** ؛ تعليقات صب أكثرها في التماس "تسهيل" مواد الامتحان المختلفة : رياضيات ، اجتماعيات ، لغة فرنسية ، الخ ... (انظر بالخصوص التعليقات المصاحبة لموضوع : التقويم بالثالثة اعدادي** ) .
فما هو المقصود من " تسهيل " الامتحان ؟ و كيف يكون الامتحان " سهلا " في نظر هؤلاء التلاميذ ؟ و ما هو معيارهم في التقدير ؟ان السهولة و الصعوبة هنا ، و كما نعلم جميعا ، مسألتان نسبيتان فقط ، فالاختبار الواحد قد يكون يسيرا جدا على البعض و غاية في العسر و التعقيد على آخرين . فهو يسير على التلميذ الذي فهم و استوعب و تحكم في معظم المعارف و المهارات و الانجازات المطلوبة منه و الذي لم يتأت له ذلك الا بعد شهور طويلة ( لا ، بل بعد سنوات عدة !! ) من العمل الجدي و الاجتهاد و المثابرة في التحصيل . و لكن الاختبار عسير على من تعثر في تحصيله لأسباب ذاتية أو موضوعية ليس هذا وقت مناقشتها ، و لم يتمكن بالتالي من التحكم في زمام تعلماته و لم يصل الى تحقيق الكفايات المتوخاة منه .
يا أصدقائي التلاميذ ، تستطيعون جعل امتحانكم " سهلا " و " يسيرا " بجديتكم في العمل و التحضير و التي يجب أن لا تكون وليدة اليوم ، لأن الموحد الجهوي ـ و ان بدا في ظاهره أنه يشمل فقط بعض المواد المدروسة خلال الدورة الثانية من برنامج الثالثة اعدادي ـ هو في جوهره تقويم للمكتسبات المحصل عليها أثناء المرحلة الاعدادية بكاملها.
و ختاما لهذه الورقة ، لا أملك الا أن أشكر كل التلاميذ الذين عبروا على صفحات هذه المدونة** عن ما يختلج في صدورهم من آمال و أماني حول امتحاناتهم ، فهذه المدونة من أجلكم و للتواصل معكم . و أتمنى لكم من خالص قلبي كل التوفيق و النجاح .

** الموقع الأول لمدونة الأستاذ:
http://www.oustad.blogs.ma