الأربعاء، 19 سبتمبر، 2007

الصيام

حرمان مشروع، وتأديب بالجوع، وخشوع لله وخضوع.
لكل فريضة حكمة. وهذا الحكم ظاهره العذاب وباطنه الرحمة.
يستثير الشفقة، ويحض على الصدقة، يكسر الكبر ويعلم الصبر، ويسن خلال البر.
حتى اذا جاع من ألف الشبع، وحرم المترف أسباب المتع، عرف الحرمان كيف يقع، والجوع كيف ألمه اذا لدغ.

(كلمات الشاعر أحمد شوقي رحمه الله)